مصر . اليوم السابع
الزيادة السكانية بين الإفراط والتفريط!
يحتدم الخلاف فى وجهات النظر كلما نشط الحديث عن الزيادة السكانية وأثرها على الأسرة والمجتمع، فهناك فريق يدعو إلى التكاثر والتناسل بلا ضوابط أو حدود،
نرجوكم.. لا تؤدوا فريضة الحج أو ترسموا زبيبة على جباهكم.. نريدكم ألا ترتشوا وتفسدوا!!
ولكن الجميع يطبق سياسة القردة الثلاثة الشهيرة «لا أرى شرا.. لا أسمع شرا.. لا أتحدث شرا»، لذلك تغلغل الفساد، وتقننت الرشوة، وصار لها قوانين تحميها، وجنود يحرسونها ويدافعون عنها بكل بقوة، وفى النهاية لا يدفع الثمن غاليا وباهظا سوى شرفاء هذا الوطن..!! ولَك الله يا مصر...!!
حرب استدعاء زمن مبارك.. النغمة الخطرة!
كلما أطل أحدهم برأسه وألقى بقصيدة ولا يوم من أيامك يا مبارك، تحسس عقلك وفتش عن مصالحهم أو جهلهم، هم الخطر الحقيقى فاحذرهم،
ترتيب ولا صدفة؟.. الإخوان انطلقت من مصر وسوريا والعراق.. ثلاثى مستهدف تدميره!!
إسرائيل الكبرى أو أرض إسرائيل الكاملة، ليست نظرية سياسية استعمارية توسعية فحسب، ولكن فرض عين وفقا لعقيدة دينية تعهد فيها الله لسيدنا إبراهيم،
احذروا خطر إدمان «ألعاب الموت»
بدأنا نسمع بشكل شبه يومى مع التطور التكنولوجى عن أسماء ألعاب جديدة، وبطبيعة الحال نجد الأطفال بل الكبار يتعلقون بها بشكل جنونى حتى وصلوا لدرجة الإدمان،
عقدة أموال القمامة
لم تجب وزيرة البيئة عن السؤال الكبير: لماذا يدفع المواطن رسوم النظافة مرتين؟ مرة للحكومة التى لا تجمع القمامة وأخرى للذين يجمعون القمامة بالفعل،
حديث كل بيت.. التعليم والمثل الأعلى والمستقبل المضمون
الكل يبحث عن المستقبل المضمون لأبنائه، والشباب طوال الوقت يحاولون تحديد نقطة انطلاق بعد الثانوية العامة تضمن له مكانا فى المستقبل.
معالى الوزير.. الحقنا وقت التعديل.. مش كتير
معالى الوزير.. لدينا وقت للتغيير.. لكنه ليس كثيرا، وأقولها لك صريحة: «يمكن للاحتراف الكروى أن يدر ثلث ما تحتاجه الخزانة العامة من العملات الصعبة.. هذا وبالله التوفيق».
القمامة سلعة فلا تحرقوها أو تستهينوا بها
حتى نتوصل إلى حلول جذرية لمشكلة تكدس القمامة فى الشوارع، واستسهال المواطنين إلقاء مخلفاتهم خارج الصناديق المخصصة لذلك،
مدينتى وطنى
سألنى أحد أصدقائى معلقا على مقال أمس الذى دعوت فيه إلى اتخاذ تيمة فنية تميز كل حى من أحياء القاهرة، مستمدة من تاريخ هذا الحى، مندهشا: هل صحيح كل حى فى القاهرة له هذه الجذور التاريخية العميقة؟ فأجبته: وأكثر، وأكثر، وأكثر.
الصحف